أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار عامة / تنسيقية المتعاقدين تُصعد من جديد والكرعي ‘يقصف’ أمزازي، “لسنا من هواة الشارع والاضرابات ولكننا ضد الزحف على حقوقنا” / التفاصيل

تنسيقية المتعاقدين تُصعد من جديد والكرعي ‘يقصف’ أمزازي، “لسنا من هواة الشارع والاضرابات ولكننا ضد الزحف على حقوقنا” / التفاصيل

صرح أمس الأربعاء ربيع الكرعي منسق الأساتذة المتعاقدين بجهة الدار البيضاء سطات، و عضو في لجنة الاعلام بالتنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد خلال مشاركته في حوار صحفي مع أحد المنابر الإعلامية، أن معركة إسقاط التعاقد مستمرة، مشيراً إلى أن أساتذة التعاقد سيخضون إضراب وطني أيام 28، 29، 30، و 31 من يناير الجاري مصحوباً بمسيرة وطنية بالدار البيضاء. هذا و حمل الكرعي وزارة أمزازي مسؤولية هذا التصعيد مُتهما إياها بالتلاعب بالمفردات وخلق الحوار من أجل ربح الوقت فقط.

وأضاف الكرعي أن الاعتمادات المالية الموجهة للأساتذة المتعاقدين يتم تحويلها للأكاديميات ضمن ميزانية التجهيزات و المعدات، أي أن الوزارة تعتبر الأستاذ مجرد عُدة و هو ما يحط من قيمة و كرامة هذه الفئة. كما طالب الكرعي وزارة التربية الوطنية بالاستجابة الفورية لمطالب التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد المتمثلة في إدماج جميع الأساتذة في سلك الوظيفة العمومية  رافضاً مبدأ التفييئ داخل المنظومة التربوية.

وأكد منسق جهة الدار البيضاء سطات أن الأساتذة المتعاقدين ليسوا من هواة الشارع و الاضرابات، لكنهم ضد الزحف على حقوقهم و التلاعب بملفهم عن طريق ما يسمى  بالمطابقة و المماثلة، وملمحاً إلى خيار التصعيد إن رفضت الوزارة تحقيق مطلب الادماج في سلك الوظيفة العمومية.

يشار إلى التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد تخوض معركة نضالية ضد مخطط التوظيف بالتعاقد  الذي اعتمدته حكومة “البيجدي” منذ 2016 حيث بلغ عدد الأساتذة  الذين  تم توظيفهم  بهذا النظام 90 ألف  إلى حدود اليوم.

 

 

شاهد أيضاً

أخبار سارة …بالفيديو هذه شهادات بعض المتعافين من فيروس كورونا /التفاصيل

أخبار سارة …بالفيديو هذه شهادات بعض المتعافين من فيروس كورونا سجلت شهادات المرضى الذين اطمأنوا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!